المركز العربي للتحليل السياسي - رئيس المركز المحامي ادوار حشوة

The Arabic Center for Political Analysis - President Adwar Hachwa Attorney in Law

 Home   The Author   Books      Articles       Forum     News  Literary Articles   Syrian Pictures     Content     Contact us

     الاتصال       دليل الموقع          صورسورية         مقالات ادبية            اخبار      اعلن رأيك      مقالات            كتب        الكاتب   الصفحة الأولى

 

 

 

 

 

 

  ليس بالعنف وحده تحيا الأوطان


ادوار حشوة


في تراثنا من الحكم ما ينفع الحاكمين ويساعد على التواصل حين الخلافات
تقطع هذه الخطوط فيقال ( إذا كنت ضعيفا فساير وإذا كنت قويا فسامح )
لاشىء يزيد من هيبة الحاكم ورفعته أ كثر من الرحمة وتجاوز الخلاف
وفتح النوافذ للحوار مع مخالفيه في الرأي
ليس صحيحا أن العقوبة او القسوة او العنف يمكن أن تقضي على الرأي
الآخر او تعيد تربيته او تفرض الا عتدال عليه
يمكن ان يكون للصفح واعطاء الفرص للمخالفين من التا ثير ما يفوق
العنف والتهد يد او الأسر
في القضايا السياسية لا يمكن معاملة ( المجرم السياسي) معاملة المجرم
العادي لا ختلاف منشأالسبب في كليهما فالمجرم العادي يكون مدفوعا
الى الجريمة للحصول على هدف شخصي من مال أ و ثأ ر اما المجرم
السياسي فدافعه ليس شخصيا وسببه الرغبة في المشاركة في العمل
العام وأبداءْ الرأي في الشأن العام الذي هو حق لكل مواطن وليس حكرا
على سلطة الحكم
لذلك فان أي مجرم سياسي حين يطلق سراحه وحتى لو حكم بسبب انتمائه
أو تصرفاته السياسية يتلقى احترام الناس وأ حيانا يحصل عل محبتهم لأنه
لم يرتكب جرما عاديا والسياسة ليست في نظر الناس جريمة مهما كانت
القوانين تعطيها هذا الطابع الاجرامي
لذلك فإن الحاكم حين يتجاوز تقارير أجهزته ويوقف بعفو خاص محاكمة
مخالفيه في الرأي ويذهب الى الحوار معهم وحين يعطيهم الفرص لكي
يعتدلوا أو يعيدوا النظر في آرائهم فان ذلك يجعله اقرب الى قلوب الناس
فليس صحيحا أن الناس في الشرق يحبون الحاكم الذي يجلدهم واذا كان
ذلك في القدبم موجودا فانه اليوم لا يملك أي هامش من الاحترام والمحبة
كان الملك حسين يعتقل مخالفيه في الرأي ثم يذهب اليهم في السجون
ويحاورهم ويطلق سراحهم ويوصلهم الى بيوت أهلهم فيكسب محبة الاهل
واحترام الشعب وعلى هذه القاعدة حافظ على العرش وعاش محبوبا
الوطن لا يحيا بالعنف ولا يستمر به وخير ما يفعله الحكام العرب أن
يذهبوا الى الحوار وأن يفتحوا النوافذ والسجون وسوف يحصلون على
الاستقرار والوحدة الوطنية أكثر من وسائل القمع فهل نشهد حاكما
عربيا يذهب الى السجون ويبيضها من المعتقلين لاسباب سياسية تتعلق
بحرية الرأي ؟؟هذا هو السؤال
12-4-2007

Articles

Copyright 2012 Hachwa
Last modified: 03/19/13 
Hit Counter